تقييم الحساسية المتواسطة بأدنى حد IgE بالغلوبلين المناعي

المخترعون

  • الأستاذ الدكتور يوسف حايك

جامعة الإمارات العربية المتحدة
اعرف المزيد

 

تعدّ الحساسية من الأسباب الرئيسية للمشكلات الصحية الخطيرة، مثل ضيق التنفس والصدمة، عند الإنسان عموما؛ وترتبط أخطر تفاعلات الحساسية للأغذية وأكثرها تهديدا للحياة بفرط الحساسية المتواسطة بالغلوبلين المناعي IgE.

ويتم حاليا استخدام ثلاث طرق رئيسية لتشخيص الحساسية، وهي اختبار الجلد (اختبار وخزة الجلد)، قياس مستويات الغلوبلين المناعي IgE في المصل، واختبار إطلاق الهستامين. وتتلخص العوائق الرئيسية أمام هذه الاختبارات بالنتائج السلبية أو الإيجابية الخاطئة وتدني الحساسية ودرجة البضع العالية.

يوفر هذا الاختراع تقنية كشف سريع تقيّم بدقة عالية وجود مؤشرات الحساسية في سائل من الجسم مثل مصل الدم أو اللعاب. ويستفيد هذا النظام من أحد أنواع الجسيمات النانوية التي يمكن معالجتها لالتقاط مؤشرات الحساسية حتى في حال وجودها بمقدار ضئيل جدا.

وبعد ذلك، في خطوة ثانية، تتمكن هذه التقنية من اكتشاف تركيز هذه المؤشرات عبر استخدام أداة بسيطة تشبه أداة الكشف عن الجلوكوز عند مرضى السكري.

المزايا التنافسية للاختراع:

  • الكشف السريع عن مؤشرات الحساسية بأداة سهلة الاستخدام.
  • تمكين المستخدمين من الكشف الفوري عن وجود عوامل مسببة للحساسية في غذائهم مثلا

التطبيقات الممكنة:

  • تشخيص الحساسية
  • الفحص الوقائي