هل سبق لك أن تخيلت نفسك كمبتكر يعمل في مجال العلوم والتكنولوجيا والابتكار؟ هل تخيلت يوماً ان تطلق مشروعك التجاري الخاص؟ قد يسارع الكثيرون بالقول «بالتأكيد، أستطيع فعل ذلك»، لكن الحقيقة أن بدء مشروع تجاري يتطلب أكثر بكثير من مجرد أفكار. وإليك بعض الأسئلة التي يمكنك طرحها على نفسك قبل الشروع بتأسيس مشروعك التجاري الخاص:
  • هل أنا جاهز لهذا المشروع؟
  • كيف أستطيع أن أحقق النجاح لهذا المشروع؟
  • كيف يمكن لخبراتي ونقاط قوتي أن تسهم في مشروعي الجديد؟
فقد يكون تقييم مهاراتك ومعارفك الشخصية الخطوة الأولى على طريق تأسيس مشروعك التجاري الخاص.

دراسة مهاراتك والعمل على تكييفها لتلائم احتياجات مشروعك

يمكن للمهارات التي تمتلكها أن تقدم لمشروعك الكثير. لذلك فإن تحديد هذه المهارات ومن ثم تعزيزها وتطويرها هو خطوة أساسية لتحقيق أهدافك وطموحاتك. كن صادقاً مع نفسك. والأهم من ذلك كن واقعياً، فكلما كان تصورك واقعياً كلما سهل عليك اكتشاف الفرص المتاحة والاستفادة منها. ويمكنك أخذ العوامل التالية في الاعتبار عند تقييم مهاراتك الشخصية:
  • قد تحتاج مهاراتك الحالية إلى بعض التعديلات لتتكيف مع متطلبات مشروعك الجديد
  • قد تضطر إلى اكتساب مهارات إضافية خارج نطاق خبراتك ومعارفك الحالية
  • هناك بعض المهارات التخصصية التي لن تستطيع إتقانها. حدد تلك المهارات واستعن بمن يتقنها ضمن فريق عملك.

اهتماماتك، ميولك، وهواياتك

عادةً ما ينطلق المشروع من شغف صاحبه بفكرة ما. وقد يصبح شغفك بفكرة ما حجر الأساس لنجاح مشروعك المستقبلي. كما أن اهتماماتك وميولك وهواياتك تساعدك على تحديد خياراتك وتحفزك على استكشاف الدروب الجديدة والفرص البكر.

شخصيتك

غالباً ما يتمتع الأفراد الذي يبدؤون مشاريعهم التجارية الخاصة بخصال مشتركة مثل الإصرار والاندفاع في اغتنام الفرص. قيّم نفسك لتحديد صفاتك الشخصية. على سبيل المثال: هل أنا مخترع، أم مدير ناجح لفرق العمل؟ هل أنا إنسان عملي؟ هل لدي الخبرة؟ هل أتمتع بالقدرة على التركيز العالي؟ هل لدي التصميم والرؤية؟ ولا شك أن بعض الصناعات تتطلب تجمع حزمة محددة ومترابطة من الصفات الشخصية لنجاح المشروع. ولأن مشاريع العلوم والتكنولوجيا والابتكار متنوعة فإنها تستوعب طيفاً واسعاً من الشخصيات المختلفة.

شبكة علاقاتك الشخصية والمهنية

إن بدء مشروع جديد يحتاج إلى تقييم المعلومات والأسواق والأفراد الذين يستهدفهم المشروع. وفي قطاع الأعمال يعني ذلك حجم شبكة علاقاتك ومعارفك ومقدار معلوماتك. فالقدرة على الوصول إلى أكبر شريحة من الناس المستهدفين ضرورة لنجاح المشروع.

نمط حياتك

إن الانتقال من حالة الموظف الذي يحصل على راتبه نهاية كل شهر إلى موقع رجل الأعمال الذي يدير مشروعه الخاص قد يحدث تغييرات جذرية في حياتك. ونمط حياة الفرد قد يكون له أثر كبير في اختيار فرصة مشروع ناجح، لكن حافظ على واقعيتك واحرص على الموازنة بين توقعاتك ونمط حياتك.

ملف المخاطر التي قد تتهدد مشروعك

تحتوي جميع المشاريع الجديدة على عنصر المخاطرة. لذلك فمن المهم أن تحدد مدى قدرتك على تحمل المخاطر المحيطة بأي مشروع جديد وأن تحسن اختيار المجال الذي ستعمل فيه. ويبدأ ذلك بخطوة هامة هي تحديد مجموعة المخاطر التي قد تهدد المشروع ومحاولة تقليلها إلى الحد الأدنى. وهناك مجموعة متنوعة من المخاطر التي تهدد أي مشروع جديد منها:
  • المخاطر المالية
  • المخاطر المعرفية
  • المخاطر العاطفية
  • المخاطر المجتمعية
  • المخاطر الجسدية
بعد دراستها، يمكنك تحديد المخاطر التي يمكنك تحملها.

عملية التسجيل

الطلب

حيث يعبّأ الفرد أو المؤسسة استمارة طلب تعطي تفاصيل وافية عن الاختراع.

التقييم

تقوم "دائرة التنمية الاقتصادية" بتقييم الطلبات للتأكد من اكتمالها وأهليتها، وقد تشمل عملية التقييم مقابلة شخصية مع صاحب الاختراع المطلوب تسجيله.

الموافقة على الطلب أو رفضه

مجرد اتخاذ دائرة التنمية الاقتصادية - أبوظبي قرارها تجاه الطلب، يتم إعلام صاحب الطلب بالقرار والخطوات التي تليه.